• الأربعاء 17 يوليه 2019
  • بتوقيت مصر01:04 ص
بحث متقدم
مطالبات من النواب:

تخصيص 20 مليار جنيه من مخالفات البناء لـ«التعليم»

آخر الأخبار

امتحانات مدارس
ارشيفية

مصطفى صابر

برزت مطالبات داخل مجلس النواب بتخصيص 20 مليار من المصالحات في مخالفات البناء لصالح العملية التعليمية.

قال النائب الدكتور عبدالرحمن برعي، إن مُخصصات الهيئة العامة للأبنية التعليمية في انخفاض مستمر على مدار 3 سنوات ماضية، لافتًا إلى تراجع مُخصصات تطوير برامج رياض الأطفال إلى النصف، ونفس الأمر في التعليم الابتدائي في إنشاء الفصول.

وأشار خلال اجتماع مجلس النواب لمناقشة تقرير لجنة الخطة والموازنة بشأن مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019/2020 إلى أن برامج الإدارة المدرسية أيضًا لا تفي بمتطلبات العملية، لافتًا إلى أنه يتم الإنفاق على بند التدريب دون الحوافز، وأنه تم إلغاء مبلغ الضيافة بموازنة وزارة التربية والتعليم.

وأوضح، أن "المدير يحصل على نفس راتب الموظف في المدارس الحكومية، وبالتالي من يمتلكون مهارة الإدارة يرفضون تولي المناصب"، وفق قوله.

وأعرب برعي عن موافقته على مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019/2020، بشرط تنفيذ التوصية الواردة بتقرير لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، بشأن تخصيص مبلغ 20 مليار جنيه من متحصلات تقنين الأراضي؛ لرفع رواتب المعلمين والهيئة العامة للأبنية التعليمية.

وذكر النائب، أن "تلك التوصية كانت موجودة في تقرير اللجنة عن الموازنة العام الماضي ولم يتم تنفيذها".

في السياق، قالت النائبة الدكتورة ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، إن "التعليم في مصر يحتاج إلى أموال وجهد ضخم من الجميع, سواء من المجتمع المدني أو من رجال الأعمال في إنشاء أبنية تعليمية أو فصول دراسية والمساهمة في تلك الإنشاءات".

وفي تصريح إلى "المصريون"، أضافت "نصر": "مقترح النائب عبدالرحمن برعي بتخصيص مبلغ 20 مليار جنيه من أموال غرامات التصالح على مخالفات البناء للأبنية التعليمية ورواتب المعلمين مقترح عادل؛ خاصة أن وزير التعليم سبق وأن طلب 11 مليارًا زيادة في موازنة التعليم".

وأوضحت، أنه "لدينا مشكلتين تمثلان عائقًا أمام التطوير، وهما زيادة كثافة الطلاب، وتدنى رواتب المدرسين من ناحية، ما يتطلب زيادة الأبنية التعليمية، وتحسين أوضاع معلمي رياض الأطفال".

وأشادت الدكتورة بثينة عبد الرؤوف الخبيرة التربوية, بمطالبة النائب بتخصيص 20 مليار جنيه لصالح التعليم من مخلفات البناء.

وأضافت لـ"المصريون": "التعليم لابد أن يكون مجانيًا كحق للجميع، موضحة أن دول العالم الكبرى التعليم فيها مجاني.

وأضافت: "تلك الدول مصاريف التعليم فيها تقدم من المجتمع المدني, وفرض ضرائب لصالح التعليم؛ لأن تلك الدول تعرف أن الجهل يؤدي إلي الدمار".

وأوضحت أنه "قد يكون ليس بها دخل أو أن الدخل الذي يأتي من خلال قناة السويس وقطاع البترول يكفي رواتب الموظفين والعاملين في الدولة, فلابد من تنويع الطرق، وتكون هناك جهات يتحصل منها على جزء من المخالفات لصالح التعليم, ولا يجب اختصار إصلاح التعليم على مخالفات البناء فقط".

وأشارت إلى أنه "على سبيل المثال لابد من أن يُخصص جزء من الغرامات التي تتحصل عليها وزارة الداخلية من خلال المرور وغيرها من القطاعات لصالح التعليم, وذلك بتخصيص جزء من الضرائب التي تتحصل عليها الدولة, وغيرها من الوزارات حتى نتمكن من النهوض في التعليم ونواكب الدول المتقدمة".

ولفتت إلى أنه "لابد من أن تخصص تلك القيمة من الضرائب لصالح التعليم كل عام, ولا يجب أن يقتصر على العام الحالي أو القادم فقط, لأن المخالفات مستمرة ولن تنتهي, ومن أجل أن يكون هناك تحسن في العملية التعليمية".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:29 ص
  • فجر

    03:29

  • شروق

    05:07

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:05

  • عشاء

    20:35

من الى